في

تأسيس فروع ومجموعات عمل

اعتقادا راسخا منها بكون إمكانية نشر المبادئ العالمية للعلمانية والإنسانية وحقوق المواطن والحريات الفردية لا يتمّ إلا عبر العمل الميداني وليس فقط داخل المكاتب والاجتماعات النظرية والأكاديمية والتواصل اليومي والدائم مع المجتمع، عمدت المنظمة في استراتيجية اشتغالها على تأسيس فروع في مختلف المناطق والدول كلما سنحت الشروط بذلك، وكذا تأسيس مجموعات عمل في الدول التي لم تتوفر شروط تأسيس الفروع بها.  وذلك من أجل الإنصات العميق لحركية المجتمع والتواصل معه والانطلاق من معطيات حقيقية وواقعية بدل الأرقام الإحصائية التي لا تعبر غالبا عن انشغالات المجتمع وديناميته، وكذا التواصل المباشر مع أعضائها ومنخرطيها والمتعاطفين معها.

للمزيد من المعلومات الإتصال بإدارة المنظمة.